اوفياء الجمهورية والخونة

محيي الدين الخالدي

 الرخاص مصيرهم الخزي والعار ومن يدافع عن جمهورية أسمها اليمن سيخلد وسيمجد

لازآل الرخاص من الوجهاء والضباط الذين اكلو خيرات الجمهورية والوطن خلال اربعه عقود من الزمن يبيعون انفسهم يوماً بعد الاخر من أجل منصب ماء ومن اجل تعذرهم بالحفاظ على الجاه والحفاظ على نفوذ العوائل حسب تبرير البعض، وهم لايعلمون ان الناس تقاس بمبادئها الثابته ومواقفها الخالده مهما قست الحياه لايمكن ،لكنهم في الحقيقه سيتحلون اشد من الكهنوت وسلالتهم للدفاع عن مشروع الارهابي الكاهن عبدالملك الحوثي الذي يتقن الدجل والشعوثه مع شعب تمخض في اربع سنوات الى جهل اعمى قلوبهم وابصارهم معاً دون معرفه ماذا جنى على اليمنيين من ويلات في هذه الحرب اللعينه التي كان احد المسببات الرئسيه مع نظرائه الظلاميين القابعين في الفنادق الفارهه والذي يعملون على تجويع اليمنيين واركاعهم لكي يتكيفو مع مشاريعهم الدخيله على اليمنيين ،اترك للقارئ الكريم التامل ،من هو الكهنوت الحوثي !
ومن فوضه لجر الوطن لهذه الحرب الحقيره!
واي انتخابات انتخب من قبل اليمنيين ولي عليهم!
وماهي المبررات التي يقنعون المغفلين انهم يدافعون البلد بينما هم من شكل مليشيات ارهابيه وعناصر اجراميه عملت على الاستيلاء على مؤسسات الدوله الامنيه والعسكريه والمدنيه ايمانناً منهم ان الحق الالهي يعود لهم بالتصرف بكل ماذكر!
متحججين بانهم اولياء الله وابنائه واحفاد رسوله الكريم محمدعليه صلوات الله وسلامه !
المشكله ان الناس باتو لايتدبرون ولايفكرون لا في وطن ولافي امن ولافي شي اصبح الجميع رهناء لمشروع عصابات ولصوص جثمو على تاريخ وطن جمهوري عريق ،لماذا لازال البعض يقاتل في صفوف المليشيات والاغلب يعلم يقينناً انهم باتو وقوداً لمحارق سلاليه تجرهم لاطاله امد مشروعهم الارهابي وفي الاخير سينسون وسياومون بدمائكم لاجل بقائهم ببضعه مناصب ووجود سياسي حتى ولو طفيف وانتم لن تجد اراملكم واطفالكم لمن يعيلهم ويشفق عليهم من شده المعاناه ولويعود الضحايايرون عرافجه ولصوص العصابات واسرهم وهم يتلذذون بماطاب من هذه الدنيا ونعميها لتندمو وتحسرووبل لحملوبنادقهم لقتالهم والتنكيل بهم شر تنكيل.
ماسردت فقط لقربي من اصدقاء يشكون ويتندمون على اهلهم الذي قضونحبهم في هذه الحرب ويشكون جور وقسوة الحياه بعدفقدانهم لاقاربهم.
ليحرص الرجال الاوفياء من لم يستطيعون الالتحاق برجال الجمهورية الابطال عليكم القيام بدوركم سياسيا وإعلاميا وثقافيا واجتماعيا في مواجهة الفساد والظلم الكهنوتي فإن التاريخ يسجل نضال الأبطال الأوفياء والنصر للجمهورية اليمنية يحتاجه كل أبناء شعبنا اليمني العظيم أما الذين تنصلو عن واجبهم سيلعنهم التاريخ ويلعنهم الاجيال ولن يسامحون على ذالك .
ويدرك ويثق الجميع ان مشروع الجمهوريه سيرفرف عالياً وان مشروع الخميني ومرتزقه الذين حولوا اليمن الى جحيم ليس له مستقبل اطلاقاً في وطنناً ولو كلف من عزمو وتعاهدو على اجتثاث فكرهم الخبيث ماكلف.
 
*حصري الوفاق نيوز 

  • مــن نحــن

    موقع اخباري يمني يسلط الاضواء على الاخبار والاحداث اليمنية ، وكذا الاحداث العربية والدولية ، كما يسعى موقع الوفاق نيوز إلى تقديم الحقيقة لزوار الموقع كما هي لا كما يريدها الأخرون

  • تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي