هكذا تم تدمير الجيش في 2011 وهذه تفاصيل تسليم اليمن للحوثي

غائب حواس

هذا ما حدث وإن كان أحدٌ يملك حقائق تناقض ما أوردته هنا فأنا مستعد لمواجهته أمام العالم أجمع وفي فضاء الله المفتوح :
أول عملية تحييد استراتيجي للجيش في اليمن شهدتها محافظة صعدة في مارس 2011م حيث تم تحييد 8 ألوية عسكرية من خيار الوحدات العسكرية كانت هي قوام الثقل العسكري لعلي محسن صالح ومنطقته العسكرية المؤيدة للثورة ، وتم الإتفاق مع الحوثي على الدخول إلى قلب مركز المحافظة وإسقاط المدينة والمرافق الحكومية وإعلانها أنها سقطت بيد الثورة ، وتواصلت قيادات في الثورة وهي قيادات حزبية في المشترك الذي قوام الساحات من قواعدهم الجماهيرية في ذات الوقت أجروا تواصلات على جميع المحاور المدنية والعسكرية نفس تواصلات صالح فيما بعد لإسقاط بقية المدن ـ تواصلوا مع قيادات المجتمع من أبناء صعدة الذين كان أغلبهم نازحين في صنعاء وطلبوا منهم التطبيع مع الحوثي واكمال الثورة لإسقاط صالح ولكن هيهات لا الحوثي ولا خصوم الحوثي الذين عرفوه يمكن أن يؤمنوا بواقعية التعايش والتطبيع مع بعضهم .
 
وبالفعل تم تحييد الألوية العسكرية وترك مجلي الذي تقع منطقته السكنية في محيط المجمع الحكومي كآخر واجهة شعبية محسوبة للجمهورية والمحسوب ـ أباً عن جدّ ـ على ثورة سبتمبر ـ ترك يواجه مصيره ويواجه الحوثي المحسوب يومها على ثورة فبراير حتى لحق بإخوانه الجمهوريين الذين كانوا قد سبقوه في المواجهة ثم النزوح ، وربما أدرك محسن لاحقاً أنه لم يسقط يوم سقطت الفرقة بل يوم حيّد قاعدة الثقل العسكري وترسانتها المتوغلة في عمق العدو ثم انتظر وعود الناشطات وزملائهن بالقدرة السحرية للساحات حتى وصل العدو إلى عمق داره ، وكل ذلك بسبب الإشاحة عن نصح الرجال المُجرِّبين والمُجرَّبين والتسمُّع لخزعبلات المراهقين الثوريين وخدع سفراء الدول الذين خرجت الناشطات من سفاراتهم يبشرن بدولة حريرية الملمس من خلال ثورة ناعمة القوام بنكهة النعناع والليمون !
 
والألوية التي تلقت أمراً بالحياد هي :
 
1- اللواء الظاهري الشدادي قايد العمليات المتقدمه بصعده .
2-العميد حسين زيد خيران قائد اللواء الاول مدفعيه .
3- العميد صالح معيوف قائد اللواء 133 اللواء الجبلي .
4- العميد محسن الداعري قائد اللواء الصيفي اللواء 122المدينه .
5- العميد عادل القميري قائد اللواء125 مشاه المدينه .
6- العميد علي الذفيف قائد اللواء التاسع ميكا المدينه .
7- العميد امعبد محمد عبدالله قائد اللواء103 المدينه .
8- العميد فضل حسن قائد اللواء131 كتاف .
9- العميد حسن فرج قائد اللواء101 البقع .
10-العميد علي الحياني قائد اللواء 117 جبل دخشف آل عمار .
 
ومن أجل وجه الحق فقائد اللواء التاسع علي الذفيف لم يكن موالياً لعلي محسن ولا تابعاً للمنطقة الشمالية بل تابع لوزارة الدفاع وموالٍ لصالح وموقفه مع الحوثيين وقد كان المقدشي هو قائد اللواء قبل مجيء الذفيف . أما بقية الألوية المذكورة بالإضافة لكتائب أخرى من ألوية أخرى كاللواء ٣١٠ وغيره فهي محسوبة على قائد المنطقة علي محسن صالح وهي كانت ألوية ضد الحوثيين ولم تتعاون معه ولكنها حيّدت بالأمر العسكري من قبل محسن على إثر المقلب الذي أكله من قادة الثورة والإصلاح فسلبوه عقله وسلّم لهم منطقته العسكرية التي تعتبر تاريخيا هي مفتاح تغيير الدولة في اليمن وقد تم تسليم هذا المفتاح للحوثيين تحت ضغوط استحقاقات الثورة وأوهام اصطفاف مكوناتها حتى رأى الأخ محسن قوته تتفكك أمامه كقطع من جسده دون أن يحرك ساكنا وحتى وصلوا لرأسه وبالكاد نجا به .

  • مــن نحــن

    موقع اخباري يمني يسلط الاضواء على الاخبار والاحداث اليمنية ، وكذا الاحداث العربية والدولية ، كما يسعى موقع الوفاق نيوز إلى تقديم الحقيقة لزوار الموقع كما هي لا كما يريدها الأخرون

  • تابعونا على مواقع التواصل الاجتماعي